للإشتراك بالقائمة البريدية,ضع بريدك هنا :

الكتب المفضلة

- طبائع الاستبداد ومصارع الاستعباد
المؤلف : عبد الرحمن الكواكبي
- أم القرى
المؤلف : عبد الرحمن الكواكبي
- الإنسان ذلك المجهول
المؤلف : ألكسيس كاريل
- قصة الحضارة
المؤلف : ويل ديورانت
- تاريخ موجز للزمن
المؤلف : ستيفن هوكنج
- شروط النهضة
المؤلف : مالك بن نبي
- المفاوضات السرية بين العرب واسرائيل
المؤلف : محمد حسنين هيكل
- اختلاف المنظر النجمي
المؤلف : الان هيرشفيلد
- الاعمال الكاملة
المؤلف : المنفلوطي
- المقدمة
المؤلف : ابن خلدون

..... لقراءة البقية

تحميل كتاب : كيف تقرأ؟ كيف تكتب ؟

تحميل كتاب مفاهيم في الإدارة

المواضيع الاخيرة

المتابعون

QR Code

qrcode

مشاعر من المشاعر








قليلة هي الاعمال التي يقوم بها الانسان في حياته, والتي تكتسب هالة من التقديس والروحانية وفي كل ثقافة او دين توجد هذه الاعمال التي تعتبر فريدة من نوعها كما تعتبر نقلة نوعية في الحياة .
من هذه الاعمال فريضة الحج في الاسلام فهي فريضة على المسلم مرة واحدة في حياته - ان استطاع الى ذلك سبيلا- فهي حدث يفترض ان يكون له من المهابة والجلال ما للولادة او الموت او اي حدث اخر قد لا يتكرر مرة اخرى , كما انه تفرد في المكان من حيث وجوب الوقوف بعرفة ثم المبيت بمزدلفة ثم الاقامة بمنى ايام التشريق ورجم الجمرات والطواف بالبيت والسعي بين المروة والصفا , كما انها تفرد في الزمان فهي حدث محدد الوقت تحديدا دقيقا في كل عمل من هذه الاعمال.
بالرغم من ذلك لم اشعر في الحج بالروحانية التي كنت اريدها كما لم تحدث نقلة نوعية في حياتي كما كنت انتظر وذلك يعود الى عدة اسباب فقربنا من مكة وترددنا عليها كثيرا افقد هذا المنسك كثيرا من تفرده ورهبته حيث ان القيام بالفعل اي فعل كان لمرات كثيرة يؤدي الى خفوت جذوة التميز فيه , وهذا ما نلمسه لدى مسلمي الدول الاخرى فكلما ازدادت الدولة بعداَ وازدادت صعوبة الوصول الى مكة مرة اخرى نجد ان حجاج تلك الدول اشد تأثراً بهذه المناسك واشد سعادة وخوفا في آن واحد, اضف الى ذلك ان الحضارة والابنية ووسائل المواصلات الحديثة قد جردت الحياة عموماً وهذه الاعمال المقدسة خصوصا من روحانيتها فتفاعل الانسان المباشر مع الطبيعة يكون افضل واشد اثرا كلما ابتعد عن الحضارة واقترب من نمط الحياة البدائية .
ففي يومي الاول في الحج كنت انتقد الحكومة في بعض نواحي النقل والاعمار والخدمات ولكني في الايام الاخيرة اثناء تنقلي لرمي الجمرات وتاملي للجبال المحيطة بمنى من الجهتين وجدت ان كل هذه الخدمات والاعمار والمواصلات تسهل علينا الفريضة كثيرا وكلما زادت سهولة زادت بعدا عن الروحانية ,
فكيف سيكون الحال لو ألغيت جميع الخدمات وهدمت كل الابنية والخياك وطردت كل وسائل المواصلات في مكه ؟ حتى تعود كما كانت قبل 1400 سنة؟
بالطبع سيكون الوضع روحانيا لكنه سيكون مأسوياً ايضا لان مكة اليوم يحجها ملايين الحجاج فيما كنت في فجر الاسلام يحجها الالاف
أخيرا فالحج ضمن مجموعة حجاج يفقد الانسان كثيرا من خصوصيته ويجعله يعيش على طريقة "جماعية " فيمضي وقته هدراً , فلا يتعمق في حقيقة نفسه ولا يواجهها, او يحاكمها !!!
ان الحج كفريضة بدنية ليس كالحج كرحلة روحية او ارتقاء في سلم التزكي , فهو يحتاج الى تصفية حسابات وتهيئة نفسية وصفاء عقلي وتقشف بدني وخلوة حقيقية بين الروح والعقل والبدن, ولعل ذلك يكون في مقبل الايام.
وبالرغم من كل ما سبق فإن حج هذا العام ليس خلواً من الخلوة والترقي والتزكي والصفاء فقد تخللته لحظات خلوة حقيقية خصوصا يوم عرفة .

2 التعليقات:

غير معرف يقول...

ان الحج كفريضة بدنية ليس كالحج كرحلة روحية او ارتقاء في سلم التزكي , فهو يحتاج الى تصفية حسابات وتهيئة نفسية وصفاء عقلي وتقشف بدني وخلوة حقيقية بين الروح والعقل والبدن, ولعل ذلك يكون في مقبل الايام.

صدقت .. حينا اسمع حكاوى القدماء في الحج واقارنها مع حديثي العهد فيه اجد الفرق الشاسع ..


لكن باعتقادي السبب ليس كون الحج جماعيا لان من يومه جماعي او انه بسبب ما تشهده المشاعر من تحديثات سنويه .. بل لان الواحد ماهو مهيء نفسه للحج بشكل جيد خصوصا من عندهم ضحاله
باركان الحج وواجباته ومستحباته ..


الله يمن علينا ب حج بيته العتيق و يتقبل منا ما قدمنا من قليل العمل ..
وان يطوي صفحة هذه السنه وهو راضٍ عنا

~ العآبرة

غير معرف يقول...

انا اقصد الحج مع مجموعة ممن تعرفهم تجعل الحاج ينشغل في الحديث معهم ,,,عن امور اهم

امين يارب

شكرا العابرة

shalan

إرسال تعليق

من أنا ؟!

صورتي
shalan
عندما أعرف سأخبركم !
عرض الملف الشخصي الكامل الخاص بي

آخر التغريدات من تويتر

ارشيف المدونة

مدونة محطات سابقاً

المشاركات الشائعة

للتواصل